أسم المستخدم
كلمة المرور

زيارة د/ عاشور عمري رئيس الهيئة لفرع المنيا

زيارة د/ عاشور عمري رئيس الهيئة لفرع المنيا

قام يوم الثلاثاء الموافق 2 / 10 / 2018 د/عاشور عمري رئيس الهيئة العامة لتعليم الكبار بزيارة فرع المنيا وذلك لتقديم الدعم والمساندة بدأ سيادته أولى جولاته بزيارة جامعة المنيا بحضور الأستاذ الدكتور/محمد حسن جلال القائم بأعمال رئيس الجامعة ولفيف من عمداء الكليات والأساتذة وعلى رأسهم الأستاذ الدكتور/ عيد عبد الواحد عميد كليه التربية والأستاذ الدكتور/محمد السبعاوي عميد كليه الآداب والأستاذ الدكتور/محمد الريحاني عميد كليه دار العلوم والأستاذ الدكتور/بليغ حمدي منسق مشروع محو الأمية والدكتورة/وفاء رشاد راوي أستاذ بكلية التربية والطفولة المبكرة والأستاذ الدكتور/أمل أبو زيد عميد كليه التربية الفنية ومدير مركز الحرف والصناعات الصغيرة والأستاذ الدكتور/إدريس سلطان صالح وكيل كلية التربية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة .

 

أعلن د/ عاشور عن سبب زيارته للجامعة أنها جاءت في ضوء توجيهات القياده السياسية وذلك من أجل تفعيل دور الجامعة والتشبيك بينها وبين الهيئة .

 

كما أشاد د/ عمري بأهمية دور الجامعة في القضاء على الأمية .

وإستمع سيادته لإستفسارات رئيس الجامعة والسادة عمداء الكليات والأساتذة الحضور وأجاب على كل التساؤلات شارحاًوموضحاً كيفية التغلب علي كل العقبات.

كما أشاد د/ عمري بتجربة جامعة بني سويف وتجربة جامعة الزقازيق وتجربة كلية التربية وتمنى أن يحذو الجميع حذوهم .

وفي نهاية اللقاء إتفق الطرفان على ما يلي :

-        عقد بروتوكول تعاون بين الهيئة العامة لتعليم الكبار وجامعة المنيا.

-        وجود مقار أو مكاتب داخل مبنى الجامعة وداخل كل كلية خاص بالهيئة العامة لتعليم الكبار لتيسير وسهولة إجراءات فتح فصول محو الأمية والإجابة على إستفسارات الطلاب.

-       ترشيح رئيس الجامعة لمجموعة بؤرية من أساتذة الجامعة لتدريبهم وحصولهم على (ToT) في مجال محو الأمية وتعليم الكبار من قبل مدربين متميزين بإشراف من الهيئة العامه لتعليم الكبار لتدريب الطلاب فيما بعد على كيفية التعامل مع الأميين .

-       وجود بنارات تحمل شعار الهيئة العامة لتعليم الكبار في أماكن تجمع الطلاب في الجامعة.

-       ولتحفيز الطلاب يمكن إجراء مسابقه بعنوان (شارك - علم - اربح) علم 20 دارساً أمياً وأربح 6000 جنيهاً .

-       تفعيل قاعدة البيانات الإحصائية بالعدد الفعلي للأميين بالمحافظة.

-       عقد مؤتمرات طلابية بالتعاون بين الجامعة والهيئة تعليم الكبار بالمحافظة ضمن بروتوكولات التعاون المشترك.

-       إعداد دراسة متخصصة للتعرف على نقاط القوة والضعف والفرص المتاحة والتهديدات التي تواجه تنفيذ المشروع مستقبلياً.

-  عقد دورات مكثفة لطلاب الجامعة لتمكينهم من مهارات تعليم اللغة العربية للأميين.


تم النشر بتاريخ 2018-10-09
طباعة الصفحة